info@stdf.org.eg      (+202) 279 24 519

 مؤتمر الشبكة القومية لأبحاث السرطان – جامعة الإسكندرية الخميس 1 مارس 2018

 

 


 

بدعم و تمويل من صندوق العلوم و التنمية التكنولوجية و جهات أخرى مانحة بهدف تشجيع التعاون البحثي و العلمي بين الجامعات المصرية و تفعيل الإستفادة من النواتج البحثية في مجال الأبحاث الجارية على مرض السرطان و تعظيم المردود و العائد منها على صحة المواطن أولاً و على الإقتصاد القومي ثانياً من الإستثمارات البحثية في هذا المجال 

جدير بالذكر أنه تشترك 20 جهة بحثية في مصر (  15 جامعة حكومية – 3 جامعات خاصة – المركز الإقليمي لصحة و تنمية المرأة – الأكاديمية الطبية العسكرية ) في تكوين ما يسمى بالشبكة القومية لأبحاث السرطان

حيث عقد يوم الخميس الموافق 1 مارس 2018 الإجتماع الثالث لمجلس الشبكة القومية لأبحاث السرطان و المؤتمر العلمي للشبكة ، حيث إفتتح فعاليات اليوم الأستاذ / الدكتور / هشام جابر – نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون الطلاب نيابة عن السيد الأستاذ الدكتور / عصام الكردي – رئيس الجامعة ، و ذلك بحضور السادة رؤساء جامعات جنوب الوادي ، الزقازيق ، المنوفية ، سوهاج ، الفيوم و المنيا و الأستاذ الدكتور / عماد الدين حجازي – القائم بأعمال المدير التنفيذي لصندوق العلوم و التنمية التكنولوجية و الأستاذ الدكتور / مختار يوسف – نائب رئيس جامعة الإسكندرية للدراسات العليا و البحوث و الهيئات المشاركة بالشبكة ، و بحضور الأستاذ الدكتور / نهى عوض – المنسق القومي للشبكة و المدير التنفيذي لمركز جامعة الإسكندرية لبحوث السرطان ، و عمداء كليات الطب ، الصيدلة ، العلوم و التمريض بالجامعات المشاركة و السادة الباحثون من أعضاء هيئة التدريس و الهيئة المعاونة 

حيث ناقش المؤتمر كيفية مساهمة الشبكات القومية في تحقيق أهداف الإستيراتيجية القومية للعلوم و التكنولوجيا ( رؤية مصر 2030 ) ، و تهيئة البيئة الدافعة للتعاون العلمي الناجح بين المؤسسات العلمية في مصر ، كما ناقش الأولويات البحثية في مجال أبحاث السرطان و إحتياجات شباب الباحثين في الجهات المشاركة فيما يخص المجالات المعنية بأبحاث السرطان و تفعيل خطط الوقاية منه 

و في كلمته بالمؤتمر ، أكد الأستاذ الدكتور / عماد الدين حجازي على الدور الفعال لصندوق العلوم و التنمية التكنولوجية في دعم البحث العلمي و نشر البيانات و المعلومات عن العلوم و التكنولوجيا في مصر بكافة مجالاتها و التي يأتي على رأس أولوياتها صحة المواطن المصري و ما يمكن أن يقوم به الصندوق من دعم و كفالة تمويل البحث العلمي في هذا المجال من خلال البرامج التي يقوم بطرحها للمهتمبن من الباحثين في الجامعات و المراكز البحثية في مصر