info@stdf.eg      (+202) 279 24 519

مشاركة صندوق العلوم في الملتقى العربي للإبداع و الإبتكار و التنافسية

IMG-20181002-WA0010

 

في إطار إستيراتيجية وزارة التعليم العالي و البحث العلمي بشأن الإهتمام بالإبداع و الإبتكار و دورهما في المساهمة لرفع كفاءة المنتج الوطني و زيادة القدرة التنافسية له في الأسواق العالمية بما يعكس الدور الهام للبحث العلمي في خدمة الصناعة .

قام مركز بحوث و تطوير الفلزات بالتعاون مع المنظمة العربية للتنمية الصناعية و التعدين بعقد الملتقى العربي للإبداع و الإبتكار بمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر خلال الفترة 1 – 4 أكتوبر 2018 و ذلك لمتابعة مخرجات المؤتمر العربي للإبداع و الإبتكار و التنافسية الذي عقدته المنظمة بالتعاون مع المركز بالقاهرة 24 – 25 مايو 2016 .

قام السيد الأستاذ الدكتور / ياسر رفعت عبد الفتاح – نائب وزير التعليم العالي و البحث العلمي لشئون البحث العلمي بإفتتاح الملتقى بحضور السيد اللواء أ.ح / أحمد عبد الله – محافظ البحر الأحمرو الأستاذ الدكتور / سيد خليفة – نقيب الزراعيين .

222222

جاءت مشاركة صندوق العلوم و التنمية التكنولوجية في هذا الملتقى من خلال العرض التقديمي عن الصندوق بوصفه أحد أهم و أكبر روافد التمويل الفعال للبحث العلمي في مصر بمختلف مجالاته و أنشطته و بخاصةً في المجال الصناعي ، حيث أكد السيد الأستاذ الدكتور / هشام العسكري الأستاذ بكلية الصيدلة جامعة القاهرة في كلمته التي ألقاها نيابةً عن السيد الأستاذ الدكتور / عماد الدين حجازي – المدير التنفيذي لصندوق العلوم و التنمية التكنولوجية من خلال العرض التقديمي على قصص النجاح الناتجة عن دعم الصندوق للصناعة المصرية من خلال عدد من النداءات التي أطلقها لتمويل عدد من المشروعات البحثية و التي كان من أهم مخرجاتها نشر علمي متميز و براءات إختراع و عدد من النماذج الأولية القابلة للتطبيق الصناعي تحتوي على المعرفة المصرية و المكون الوطني بخامات محلية ذات قدرة تنافسية عالية ، فضلاً عن العديد من قصص النجاح المماثلة للعديد من المجالات التي تخدم كافة القطاعات لتحقيق التنمية المستدامة في مصر .

IMG-20181002-WA0011

حضر الملتقى نخبة من الخبراء و الباحثين و العلماء من المصريين و العرب و الأجانب من ذوي الإختصاص في مجالات البحث العلمي و افبتكار و التطوير التكنولوجي في قطاع الصناعة و ريادة الأعمال ، بالإضافة إلى بعض من شباب المخترعين و المبتكرين المتميزين على المستوى العربي من أصحاب قصص النجاح و المجهودات البارزة في هذا المجال .

تناول الملتقى عدداً من المحاور ذات الصلة مثل :

  • دور الإبداع و الإبتكار لرفع القدرة التنافسية للصناعة العربية
  • تعزيز منظومات الإبداع و الإبتكار داخل الجامعات و المؤسسات البحثية
  • الشراكات بين الجامعة و الصناعة في مجال البحث و التطوير و الإبتكار
  • تطوير التشريعات و القوانين المحفزة لدعم نقل و توطين التكنولوجيات بالدول العربية

و غيرها من المحاور التي تناولت أهم القضايا و الملفات ذات الصلة التي من شأنها أن تحقق الهدف من عقد الملتقى و الخروج بأهم التوصيات الواجبة النفاذ و التطبيق مثل :

  • تحفيز و تهيئة الدول العربية على الدخول في مجال التنمية الصناعية بالبحث العلمي
  • مساعدة المبتكرين و المبدعين و الترويج لإبداعاتهم
  • تحفيز بناء الشراكات لتعزيز دور البحث العلمي في تحقيق التنمية الصناعية المستدامة